الغضبان يوجه بتشكيل لجان لمتابعة انضباط العملية التعليمية والمرور على المدارس حتى نهاية العام الدراسي

الغضبان يوجه بتشكيل لجان لمتابعة انضباط العملية التعليمية والمرور على المدارس حتى نهاية العام الدراسي:
كتبت فاطمة محمد

وجه اللواء عادل الغضبان محافظ بورسعيد، خلال فعاليات جلسة المجلس التنفيذي لمحافظة بورسعيد بسرعة تشكيل لجنتين لمتابعة الانضباط للعملية التعليمية، تضم أعضاء إدارات التفتيش والتوجيه المالي بالمحافظة ومديرية التربية والتعليم والإدارات التعليمية و هيئة الابنية التعليمية، وتعرض تقاريرها النهائية على هيئة الرقابة الإدارية، وتختص بمتابعة مستوى انضباط الطلاب والمعلمين في المؤسسات التعليمية، ورصد السلبيات المختلفة في العملية التعليمية ومتابعة جودة المنهج التعليمي، و تأهيل الكوادر التعليمية، والمرور على المدارس وذلك حتى نهاية العام الدراسي، على أن تبدأ عملها من بداية الأسبوع القادم.
جاء ذلك بحضور المهندس عمرو عثمان نائب المحافظ ، واللواء حيدر منصور وكيل هيئة الرقابة الادارية، واللواء عاطف وجدي السكرتير العام لمحافظة بورسعيد، والاستاذ عبد العظيم رمضان السكرتير العام المساعد واللواء يوسف الشاهد مستشار المحافظة للمشروعات والشئون الفنية ، والمستشار العسكرى للمحافظة ، و مساعد مدير الأمن، و الاستاذ عادل اللمعي عضو مجلس الشيوخ والأستاذ حسن عمار عضو مجلس النواب ، والأستاذ أحمد فرغل عضو مجلس النواب، ورؤساء الأحياء و ومديرى المديريات والهيئات ببورسعيد و عدد من القيادات التنفيذية بالمحافظة وممثلي الاحزاب.
وأوضح محافظ بورسعيد أنه من خلال متابعته المستمرة للعملية التعليمية منذ سبعة أعوام لاحظ انخفاض نسب حضور الطلاب في المدارس والاعتماد بشكل كبير على الدروس الخصوصية ، مشيرا في هذا الصدد ان محافظة بورسعيد اتخذت إجراءات صارمة في هذا الملف لمنع انتشار مراكز الدروس الخصوصية، ولن يسمح باستغلال الطلاب وأولياء الأمور من قبل تجار العلم.
و أكد محافظ بورسعيد علي أهمية دور المدرسة في بناء الشخصية مع البيت، مطالبًا الطلاب وأولياء الأمور بالابتعاد عن الدروس الخصوصية، والالتزام بالحضور في المدرسة والإستجابة للجهود الحكومية في مواجهة ظاهرة الدروس الخصوصية، و دعم جهود تطوير العملية التعليمية.، مشيرا أن الدولة المصرية تولى اهتماما كبيرا بملف تطوير التعليم، وذلك لتنشئة أجيال قادرة على بناء المستقبل تشارك في إحداث التنمية المنشودة بالدولة، لافتا أن بورسعيد حققت معدلات غير مسبوقة في مجال تطوير التعليم على كافة المستويات و تم النهوض بالعملية التعليمية لتحقيق أفضل مناخ دراسي للطلاب في المدارس يسهم في إثراء العملية التعليمية.
كما وجه محافظ بورسعيد الشكر لرؤساء الاحياء على جهودهم في إغلاق مراكز الدروس الخصوصية حتى الٱن، قائلا اننا لمسنا على أرض الواقع انخفاض نسب الغياب في المدارس ، مؤكدا على تكثيف ومواصلة الحملات على سناتر الدروس الخصوصية، منوها لاهمية أن يتعاون أولياء الأمور مع الدولة من أجل إنقاذ أبنائهم من مخاطر سناتر بيع العلم، وطالب كذلك مسئولي التعليم بفرض تواجد المعلمين خلال اليوم الدراسي.
ووجه محافظ بورسعيد رسالة لأولياء الامور والطلاب بضرورة الوعي بالمرحلة الراهنة وجهود الدولة في تطوير العملية التعليمية، و دعم جهود الأجهزة التنفيذية في القضاء على ظاهرة الدروس الخصوصية، وتشجيع الطلاب على الاعتماد على الذات، لتحقيق مستوى تعليمي أفضل لأبناءنا قادة المستقبل.
وفي هذا الصدد، أكد اللواء حيدر منصور وكيل هيئة الرقابة الإدارية انه سيتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية تجاه كل معلم لن يلتزم بالتواجد في المدرسة خلال اليوم الدراسي ويثبت تواجده في أي مركز للدروس الخصوصية، وسيتم تلقي تقارير من اللجان المشكلة من المحافظة و الجهات التعليمية بشأن متابعة التزام الطلاب والمعلمين في المؤسسات التعليمية، فضلا عن رصد السلبيات المختلفة داخل المنشٱت التعليمية.

اظهر المزيد