وزير الأوقاف خلال لقائه قيادات الدعوة بالشرقية: العناية ببيوت الله (عز وجل) تعظيم لشعائره سبحانه وعمارة المساجد من أهم دلائل الإيمان

 

كتب/أحمدمرسي

في إطار التواصل المستمر بين وزير الأوقاف والعاملين بالمديريات الإقليمية، وفي ضوء رسالة الأوقاف الدعوية والمجتمعية التقى معالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف بقيادات الدعوة بمحافظة الشرقية اليوم الجمعة 1 / 9 /2023م، وذلك في إطار احتفال محافظة الشرقية بالعيد القومي، بحضور معالي الأستاذ الدكتور/ ممدوح غراب محافظ الشرقية، والشيخ/ مجدي بدران عمار مدير مديرية أوقاف الشرقية، والشيخ/ زكريا الخطيب مدير مديرية أوقاف المنوفية، والدكتور/ محمد إبراهيم حامد وكيل مديرية أوقاف الشرقية، والدكتور/ ناصر عبد الأعلى عطية مدير الدعوة وعدد من القيادات الدعوية والتنفيذية بالمحافظة.
وفي بداية اللقاء رحب معالي الأستاذ الدكتور/ ممدوح غراب محافظ الشرقية بمعالي الأستاذ الدكتور/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف في بيته محافظة الشرقية، وفي عيدها القومي، موجهًا الشكر على استجابته للدعوة ومشاركته للمحافظة في عيدها القومي، مشيدًا بدور الأوقاف الدعوي والمجتمعي الواضح في جميع المجالات.
وفي كلمته وجه معالي أ.د/ محمد مختار جمعة وزير الأوقاف كل الشكر للأستاذ الدكتور/ ممدوح غراب محافظ الشرقية على هذه الدعوة الكريمة، مهنئًا سيادته والحضور جميعًا وكل أهالي محافظة الشرقية بالعيد القومي للمحافظة، سائلًا الله (عز وجل) أن يجعلها أيامًا طيبة مباركة، على محافظة الشرقية وعلى مصرنا العزيزة.
وأكد وزير الأوقاف أن اهتمام وزارة الأوقاف بعمارة المساجد مبنى ومعنى في جميع محافظات الجمهورية، وعمارة المساجد وشموخها أعظم شاهد على ذلك، وأن الاهتمام بالمسجد من تعظيم شعائر الله، ومن أهم دلائل الإيمان قال تعالى: “إِنَّمَا يَعْمُرُ مَسَاجِدَ اللَّهِ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَأَقَامَ الصَّلَاةَ وَآتَى الزَّكَاةَ وَلَمْ يَخْشَ إِلَّا اللَّهَ فَعَسَى أُولَئِكَ أَن يَكُونُوا مِنَ الْمُهْتَدِينَ”، موضحًا أن العمارة العظيمة وجهود المجتمع فيها تستوجب منا بذل أقصى الجهد في الحفاظ على بيوت الله (عز وجل) سواء بالصيانة والنظافة، أم بعمارتها بالقرآن الكريم وصحيح الدين، وهو واجب ديني ووطني علينا.
مشددا على ضرورة بذل أقصى الطاقة في عمارة بيوت الله (عز وجل) مبنى ومعنى والاهتمام بقضية النظافة الدائمة، وتكثيف الأنشطة الدعوية والتأكد من الالتزام بها سواء في الدروس المنهجية أم في مقارئ القرآن الكريم أم في مجالس الإقراء والاهتمام بالنشء من خلال البرنامج الصيفي للأطفال، والإعلان عن مراكز الثقافة الإسلامية ومراكز إعداد محفظي القرآن الكريم كونها أحد أهم عناصر بناء الوعي.
وأكد وزير الأوقاف على إطلاق مبادرة: “اعرف قدر نبيك (صلى الله عليه وسلم)” من خلال الدروس والندوات التي تتصل بسنة النبي (صلى الله عليه وسلم) والتي ستبدأ من خطبة اليوم بعنوان: “النبي (صلى الله عليه وسلم) كما تحدث عن نفسه)، وتستمر لمدة شهر كامل احتفاء بذكرى مولده (صلى الله عليه وسلم) ويتواكب ذلك أيضًا مع الاحتفال بالذكرى الخمسين لانتصارات أكتوبر المجيدة، كما سيتم توزيع 511 ألف شنطة سلع غذائية خلال سبتمبر وأكتوبر بإذن الله تعالى، وصل منها إلى محافظة الشرقية حتى الآن 60 طنًّا، كما يتم توزيع 2 طن لحوم من الأوقاف؛ ليصل إجمالي ما تم توزيعه من عيد الأضحى حتى الآن في مشروع لحوم الإطعام والأضاحي من الأوقاف لمحافظة الشرقية 14 طنًّا، تم توزيعها من خلال لجان مشتركة بين المحافظة والأوقاف والتضامن الاجتماعي لضمان وصولها للأسر الأولى بالرعاية والمستحقين الحقيقيين.
وعقب اللقاء شهد وزير الأوقاف وسيادة المحافظ انطلاق توزيع 2 طن إطعام لحوم و12 طن سلع غذائية، بمناسبة العيد القومي للمحافظة، لتوزيعها على الأسر الأولى بالرعاية بالمحافظة.

اظهر المزيد
%d