هشام امنه يوجه برفع درجة الاستعداد بالمحافظات تحسبا لموجة الطقس السيئ

 

كتب/أحمدمرسى

وجه اللواء هشام آمنة وزير التنمية المحلية، برفع درجة الاستعداد بالمحافظات لمواجهة موجة الطقس السيئ والرياح المثيرة للأتربة، وسقوط الأمطار التي تتعرض لها المحافظات خلال الـ 48 ساعة القادمة، تأثرا بالإعصار دانيال القادم من ليبيا.

وكلف آمنة، غرفة العمليات وإدارة الأزمات بالوزارة بالتنسيق المستمر مع غرف عمليات المحافظات، للتدخل السريع لمواجهة أي طوارئ، والتنسيق مع غرفة العمليات المركزية بمجلس الوزراء في هذا الشأن لسرعة التعامل مع أية أحداث طارئة.

وتلقى الوزير تقريرا اليوم، من غرفة العمليات وإدارة الأزمات بالوزارة، حول متابعة جهود المحافظات على مدار اليوم الثلاثاء وأمس الاثنين، والإجراءات والاستعدادات التي اتخذتها لمواجهة عدم الاستقرار في الطقس والرياح الشديدة التي تتعرض لها العديد من المحافظات.

ففي محافظة الإسكندرية، رفعت المحافظة درجة الاستعداد القصوى مع المتابعة الآنية داخل غرفة الأزمات والطوارئ، ورصد أية حالات طارئة للتعامل الفوري تجنبًا لحدوث أي مشكلات نتيجة سقوط الأمطار، والتأكد من تحقيق السيولة المرورية بجميع شوارع الإسكندرية.

وأهابت محافظة الإسكندرية بالمواطنين توخي الحذر ‏في القيادة أثناء هطول الأمطار، وتقليل التحرك بالسيارات للسماح لسيارت رفع مياه الأمطار من التحرك بسهولة ويسر، تجنب السير بسرعات عالية بالسيارات تتعدى 60 كم، ‏والحفاظ على مسافة أمان أكبر من المعتاد، وعدم ‏الوقوف أسفل البلكونات القديمة والمتهالكة، وعدم وقوف السيارات على شنايش الأمطار، وعدم وضع السيارات تحت الأشجار أو في أماكن احتمال سقوط الأشجار.

وفي محافظة مطروح، تتابع غرفة العمليات الرئيسية بالمحافظة، الاستعدادات اللازمة لمواجهة عدم الاستقرار في الأحوال الجوية وسقوط أمطار خفيفة ومتوسطة على مدن مطروح، مع رفع درجة الاستعداد وتأهب وجاهزية جميع الجهات المعنية بالمحافظة وتعاونها في جهود إزالة وسحب أي تراكمات مياه أمطار من الشوارع الرئيسية والفرعية.

وفي محافظة البحيرة، رفعت المحافظة درجة الاستعداد والتأهب وتمركز المعدات وانعقاد غرفة العمليات وإدارة الأزمات المركزية بديوان عام المحافظة بالمراكز والمديريات على مدار 24 ساعة لتلقي جميع البلاغات لمتابعة حالة الطقس وعدم استقرار الأحوال الجوية مع اتخاذ التدابير اللازمة للحد منها.

وأكدت المحافظة استمرار الجاهزية والاستنفار التام والتواجد المستمر لجميع الأجهزة التنفيذية وسرعة الاستجابة الفورية لأي مطالب للمواطنين وخاصةً فيما يتعلق بسوء حالة الجو والأمطار، والتنسيق بين إدارة الأزمات والكوارث الوحدات المحلية وشركة المياه والحماية المدنية لاتخاذ اللازم للحد من موجة سقوط الأمطار، مع المتابعة المستمرة والدورية لتطهير صفایات وخطوط صرف مياه الأمطار بالشوارع والطرق وأسفل وأعلى الكباري والأنفاق، ومراجعة تطهير الترع والمصارف وجميع المجاري المائية، وإزالة التعديات عليها ومراجعة المناسيب أولا بأول، والانتهاء من أعمال الصيانة بكل محطات الصرف الزراعي، واستمرار متابعة الأعمدة والأسلاك والمحولات الكهربائية وسرعة اتخاذ اللازم بإجراء الصيانة على الفور حفاظا على الأرواح والممتلكات.

وطالب وزير التنمية المحلية بضرورة تواجد رؤساء المراكز والمدن و الأحياء والوحدات المحلية في الشوارع على مدار اليوم لمتابعة جاهزية المعدات الخاصة بالأمطار واستعداد الأطقم العاملة عليها للتعامل الفوري مع أي مستجدات، والتأكد من تمركز سيارات الشفط في الأماكن التي تتعرض لتراكمات الامطار لسرعة سحب المياه للحد من الآثار الناجمة عن الأمطار وعدم تعطيل الحركة المرورية بالشوارع.

وشدد هشام آمنة، على استمرار التنسيق المستمر بين القطاعات الخدمية والحيوية بالمحافظات خاصة شركات مياه الشرب والصرف الصحي، وإدارات المرور والحماية المدنية.

وناشد وزير التنمية المحلية المواطنين توخي الحيطة والحذر والابتعاد عن أي أشجار أو لافتات الإعلانات وأعمدة الإنارة والضغط العالي، وتجنب السير بسرعات عالية بالسيارات، والحفاظ على مسافات الأمان؛ تجنبا للتعرض للحوادث المرورية حتى الاستقرار في حالة الطقس.

اظهر المزيد